سيحصل الأسطول الروسي في البحر الأسود على 20 سفينة وقارب جدد

Военные корабли 2سيتم تحديث أسطول البحر الأسود الروسي وتحسينه لضمان الأمن القومي للبلاد في المستقبل القريب ، وذلك يتجلى بحصوله على ما يصل إلى 20 سفينة جديدة والعديد من الغواصات والزوارق القتالية. هذا ما صرح به للصحفيين نائب القائد العام لأسطول البحر الأسود، الادميرال الكسندر فيدوتينكوف وذلك بمناسبة الإحتفال بالذكرى ال 230 على تأسيس الأسطول في ال 13 من مايو ايار الجاري.

ووفقا لتصريح نائب القائد العام، بأن المجموعة الجديدة ستُطلق في العام 2013 ، اما في العام 2014 فسوف ينضم في خدمة الأسطول أحدث مشروع وهو المشروع رقم 11356 او الفرقاطة “الادميرال غريغوروفتش” . والفرقاطة “ستكون الأولى في سلسلة من ست سفن دورية للمشروع، وهي مجهزة بأنظمة بحرية طويلة المدى” واضاف فيدوتينكوف ايضا بأنها “مزودة بصواريخ مجنحة عالية الدقة” .

كما سيحصل الأسطول على ست غواصات جديدة من طراز 636 “فارشافيانكا – Varshavyanka” و 7 قوارب قتالية لأغراض مختلفة وغيرها من السفن . اما في الوقت الحاضر، فيضم أسطول البحر الأسود غواصتين، “آلروسا” من طراز 877V و الغواصة ” الأمير غيورغي المقدس” من طراز 641B. وكذلك اشار نائب قائد الأسطول ، بأنه وبعد استلام أسطول البحر الأسود الغواصات الجديدة من أوكرانيا ، فسيقوما بتوقيع اتفاق إضافي على العقد الأساسي لاستضافة الأسطول الروسي على الأراضي الأوكرانية.

ووفقا لتصريح نائب القائد العام، بأنه سيتم تحديث طائرات أسطول البحر الأسود ايضا ، وعلى وجه الخصوص من خلال الحصول على قاذفتين من طراز سوخوي – 24M. ومع “حلول العام 2020، ستتضاعف قدرات وإمكانية الطيران البحري وستزداد مقارنة مع العام 2012 بما يقدر ب 2.5 – 3 مرات. واكد ايضا بأنها ستُدعم بكاسحات جليد ، ومراكب وغواصات من مهامها البحث والعمل على انقاذ الطائرات والنقل الجوي العسكري ” .