جون كيري: مصر واجهت خطر نشوب حرب اهلية

جون كيري

جون كيري

خيم على مصر خطر نشوب حرب اهلية قبل عزل الرئيس محمد مرسي، اما الآن، فتجري في البلاد بمعدلات سريعة، العملية الدستورية لتشكيل حكومة جديدة. هذا التقييم للاحداث الجارية في مصر، اعطاه في السابع عشر من يوليو/تموز، وزير الخارجية الاميركي جون كيري، في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع نظيره الاردني ناصر جودة.

وجدير بالذكر ان كيري، شأنه شأن غيره من كبار المسؤولين في الادارة الاميركية، تخلى عن الاجابة عن سؤال عما اذا تعتبر واشنطن ما حدث في مصر، انقلابا عسكريا. فقد قال كيري “اني لن أسرِعَ في اعطاء تقييمات بهذا الشأن. واود ان انتظر نتائج عمل محامينا، لكي يكون بحوزتنا وقائع ومعلومات خاصة بذلك”. واضاف كيري بقوله: “علينا ان ندرس كل هذه الوقائع ونقيمها من منظور القوانين الاميركية” التي تحظر تقديم مساعدة لبلدان حدث فيها عزل القادة المنتخبين بصورة شرعية.

ومعروف ان واشنطن تقدم الى القاهرة دعما ماليا قدره زهاء 1،5 مليار دولار في السنة. وافهم البيت الابيض ووزارة الخارجية الاميركية ان “تجميد” الدعم ( بما في ذلك الدعم غير العسكري) لمصر لن يستجيب، برأيهما، لمصالح واشنطن.

People:
Region: ,