الاخضر الابراهيمي ينوي ترك منصبه كمبعوث دولي وعربي خاص بسوريا بسبب اخفاق جهود صنع السلام

الاخضر الابراهيمي

الاخضر الابراهيمي

افادت وسائل اعلام غربية وعربية بان الاخضر الابراهيمي ينوي ترك منصب الموفد الدولي والعربي الخاص بسوريا بسبب اخفاق محاولات حث السلطات والمعارضة السورية على الجلوس الى مائدة المباحثات.

وترددت الانباء في هذا الشأن بعد اقل من اسبوعين من نفي الاخضر الابراهيمي الانباء السابقة باستقالته. لكنه ترك آنذاك الباب مفتوحا امام انسحابه المحتمل من هذا المنصب.

وتؤكد مصادر في مقر الامم المتحدة بان الشائعات الخاصة بانسحاب الابراهيمي القريب لها ما يبررها. فقد قال احد الدبلوماسيين الذي لم يرغب في الكشف عن اسمه انه “يتكون انطباع بانه فقد الثقة باحتواء الازمة السورية سلميا”. واضاف بقوله ان “غياب موقف موحد في مجلس الامن الدولي وخطوات الجامعة العرببية التي وقفت الى جانب المعارضة السورية، ربما دفعت الابراهيمي الى قرار الاستقالة”.

بيد ان هناك رأيا آخر في هذا الشأن  مفاده ان الانباء باستقالة الابراهيمي البالغ من العمر 79 سنة تُنشر بهدف عرقلة نشاطه.

 وجدير بالذكر ان الناطق الرسمي على لسان الامين العام للامم المتحدة مارتين نيسيركه رفض التعليق على انباء استقالة الابراهيمي. فقد صرح الناطق في حديث ادلي به للصحفيين بقوله: “ليس هناك ما اضيفه الى  تصريح المبعوث الخاص بعد الاجتماع الاخير لمجلس الامن الدولي. واعتقد بان معنى كلمته كان واضحا للغاية”.

People:
Company: ,