تسرب رؤوس الاموال من الصناديق المستثمرة في روسيا الاتحادية يتزايد بـ 30 مرة خلال الفترة ما بين 15 و21 اغسطس/ آب

Доллары СШАافاد مركز Emerging Portfolio Fund Research ، بان الصناديق المستثمرة في روسيا الاتحادية سجلت خلال الفترة ما بين 15 و21 اغسطس/آب تسرب رؤوس اموالها  قدره 124 مليون دولار بعد هروب قدره 4 ملايين دولارسُجل قبل اسبوع من هذه الفترة.

وأُلحق ضرر رئيسي في الاسبوع الماضي بصناديق استثمارية “تقليدية”، خسرت 109 ملايين دولار، ما اكد التوجه الذي يلاحظ  على مدى السنوات الاخيرة. وتقدر الخسائر التي لحقت بصناديق Exchange Traded Fund (ETF)بـ 15 مليون دولار في الاسبوع، جسب ما جاء في تقرير Uralsib Capital.

والملفت ان تسرب رؤوس الاموال من الصناديق الروسية يستمر على مدى الاسابيع الاربعة المتتالية، حيث سجل في الاسبوع الماضي قدرا اقصى لم يسبق له مثيل منذ 8 اسابيع.

وبلغ تسرب رؤوس الاموال من الاسواق الروسية عبر الصناديق الاستثمارية منذ مطلع العام 1،920 مليار دولار، ما يعادل 13،97% من الاموال التي تديرها هذه الصناديق.

ويرى المحللون في Uralsib Capital ان المستثمرين يبيعون الاصول الروسية على خلفية تسرب رؤوس اموالها من الاسواق النامية. غير ان الخبراء يرون ان الاقتصاد الروسي يمكن ان تدعمه اسعار النفط، وكذلك المؤشرات الاقتصادية الثابتة.