اللغة الروسية ترتقي إلى المرتبة الثانية من حيث الشعبية بين مستخدمي الإنترنت

نيكولاي نيكيفوروف

نيكولاي نيكيفوروف

باتت اللغة الروسية ثاني لغة في العالم من حيث الشعبية وسط مستخدمي الشبكة المعلوماتية العالمية. جاء ذلك على لسان نيكولاي نيكيفوروف وزير الاتصالات الروسي أمام محفل “المستحدثات المكشوفة” الدولي.

وقال: “إن روسيا تحتل المرتبة الخامسة في العالم في العالم والمرتبة الأولى في أوروبا من حيث عدد زبائن الشريط العريض للإنترنت مع العلم بأن عدد مستخدمي الإنترنت الناطقين باللغة الروسية في عالم كبير إلى درجة باتت معها لغتنا الأم ثانى لغة شعبية في الشبكة المعلوماتية العالمية”. وفي ظنه أن هذا الواقع “يهيئ مقدمات إيجابية لتنمية الاقتصاد القائم على التكنولوجيات المتقدمة في بلدنا”. وعبر الوزير عن ثقته بقوله: “إن روسيا مفتوحة اليوم للمستحدثات أكثر من أي وقت مضى”.

وذكر أيضا أن في الأصبوع الماضي صادقت الحكومة على “استراتيجية تنمية التكنولوجيات المعلوماتية في روسيا للفترة الممتدة بين عامي 2014 – 2020 وبعدها لغاية عام 2025. ونوه الوزير بأن “يعمل في هذا القطاع اليوم نحو 350 ألف مبرمج عالي التأهيل”. واستطرد يقول: “إننا نطرح اليوم مهمة تطوير شبكة لإعداد كوادر المختصين بالتكنولوجيات المعلوماتية ودعم البحوث العلمية في هذا الميدان على نحو يودي إلى مضاعفة عدد هؤلاء خلال السنوات الخمس القادمة”. وعلى حد قوله إن ذلك سيترك أثره في كل القطاعات الاقتصادية وسينشئ قاعدة للمستحدثات على كل المحاور عمليا”.

People:
Company: