فلاديمير بوتين: المجموعات الارهابية في افغانستان ستحاول نقل نشاطها الى دول الجوار

Путин заседаниеاعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ان روسيا قد تواجه تحديات وتهديدات تنطلق من افغانستان، لأن المجموعات المتطرفة في هذا البلد قد تحاول نشر نشاطها إلى دول الجوار.

وقال الرئيس في اجتماع مجلس الامن القومي الروسي اليوم 8 مايو أيار انه “ثمة مسوغات للافتراض باننا قد نواجه قريبا توتر الأوضاع هناك (في افغانستان). فان المجموعات الإرهابية والمتطرفة لا تخفي خططها بشأن تصدير عدم الاستقرار إلى الخارج، وستحاول نقل نشاطها الهدام إلى أراضي دول الجوار وروسيا”.

واشار بوتين الى ان تطور الاحداث هذا ينطوي على عواقب وخيمة من تحديات وتهديدات مثل تنامي تجارة المخدرات وتفشي الجريمة وازدياد تدفقات اللاجئين واشتداد النزعات الاصولية. واضاف بوتين قائلا”بهذا الصدد يجب ان تكون لدينا استراتيجية واضحة للعمل تراعي الصيغ المختلفة لتطور الاحداث”. وأضاف بوتين قائلاً “بهذا الصدد يجب ان تكون لدينا استراتيجية واضحة للعمل تراعي الصيغ المختلفة لتطور الأحداث“.

وقال بوتين ان العلميات التكاملية مع بلدان آسيا الوسطى تكفل حماية تلك البلدان من محاولات زعزعة الاستقرار فيها من الخارج . وأشار أيضاً إلى ان “التكامل الوثيق بالذات قادر على ضمان الرفاه الاقتصادي والاجتماعي في المنطقة وتخفيف حدة المشاكل المرتبطة بالهجرة والبطالة عن طريق تهيئة فرص عمل جديدة وتطوير التجارة والتكامل في مجال الصناعة” .

وطلب الرئيس دراسة مسألة مشاركة روسيا في تنفيذ المشاريع الواعدة في مجال البنى التحتية والنقليات والطاقة في المنطقة وتمويل تلك المشاريع. واضاف قوله: “نبدي استعدادنا لمساعدة جيراننا وشركائنا في اطار العلاقات الثنائية او على صعيد المنظمات الدولية”. بوتين: يجب تعزيز منظومة الامن على المحور الاستراتيجي الجنوبي وكلف الرئيس الروسي بإعداد مقترحات في مجال تعزيز منظومة الأمن على المحور الاستراتيجي الجنوبي بما فيها عنصرها العسكري. واضاف انه يجب تفعيل مجموعة الاجراءات الاحترازية عندنا وكذلك قدرات منظمة معاهدة الامن الجماعي ومنظمة شنغهاي للتعاون. واردف قائلا انه يجب تعزيز حماية حدود الدولة والرقابة على الهجرة واستحثاث تجهيز القوات الجماعية للرد السريع لدى منظمة الامن الجماعي بالتقنيات الحديثة. واشار ايضا الى ضرورة زيادة فعالية العمل من اجل سد قنوات تجارة المخدرات.

People:
Region: